ميكروسوفت ويندوز 8 Microsoft Windows

 

نظام التشغيل الجديد من ميكروسوفت  ” ويندوز 8″ , والذي يتوقع صدوره في نهاية هذه السنة  او بدية العام القادم 2012. النظام الجديد تم احميل النسخة التجريبية منه اكثر من نصف مليون مرة , وهذا يدل علي أن هذا النظام قادم بقوة ليسيطر علي نسبة كبيرة من سوق انظمة التشغيل .هذا الفيديو كتعريف بالنظام الجديد , لكن ساكتب مقال عما قريب عن هذا النظام .

 

مايكروسوفت تحتكم إلى المفوضية الأوروبية ضد غوغل

>

قالت شركة البرمجيات “مايكروسوفت” انها سترفع شكواها ضد غوغل بشأن منع الأخيرة المنافسة بين الشركتين إلى المفوضية الأوروبية.
وتقول “مايكروسوفت” إن غوغل استغلت وضعها المهيمن على محركات البحث لتقيد نمو خدمات مايكروسوفت.
وتشير الشركة إلى عدد من الممارسات، كحد غوغل تحد من قدرة محرك البحث ” مايكروسوفت بينغ” على فهرسة محتويات المواقع.
وقالت غوغل انها لم تتفاجأ بهذه الخطوة، وانها قادرة على تفسير موقفها.
وكتب المحامي العام لمايكروسوفت براد سميث، في مدونته الالكترونية، يقول: “لقد اتخذت غوغل نمطاً من الإجراءات في أسواق البحث على الانترنت، والدعاية، على حساب المستهلكين الاوروبيين”.

غرامات ثقيلة

وبدأت المفوضية الاوروبية تحقيقا في مزاعم الممارسات تمنع المنافسة، من قبل غوغل في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بناء على طلب من عدة شركات الانترنت، بما في ذلك كايو، موقع التسوق المملوكة من لمايكروسوفت.
ومن المرجح، إذا قبلت اللجنة الشكوى الجديدة من شركة مايكروسوفت، أنها ستخضع للتحقيق نفسه.
ولقبول قضيتها، فإن على مايكروسوفت إثبات أمرين: أولا ان غوغل كانت مهيمنة في سوق معينة، أي محركات البحث، وثانيا أنهم استغلوا هذا الوضع سلباً.
وقالت غوغل في بيان صدر عنها انها ستتعاون مع اي تحقيق، مشيرة إلى أنهم توقعوا شكوى مايكروسوفت لأن احدى شركاتها هي من المشتكين الأصليين ابتداءاً.
يذكر ان العقوبات المفروضة على الشركات التي تشارك في الممارسات الاحتكارية في أوروبا يمكن أن تكون شديدة جداً.
المفوضية الأوروبية لديها القدرة على فرض غرامات تصل الى 10٪ من عائدات الشركات المدانة بالاحتكار.

انقلاب الأدوار

ويرى مراقبون ان موقف مايكروسوفت كمدعي الآن، يشير إلى انقلاب في الأدوار، حيث انها كانت هدفا لإجراءات مماثلة.
فقد ادينت عام 2003 مايكروسوفت في قضية منح برنامج “ويندوز ميديا ​​بلاير” افضلية عن غيرها من التكنولوجيات لتشغيل الموسيقى، عن طريق تضمينه في نظام التشغيل ويندوز.
وغرمت الشركة آنذاك بنحو 381 مليون جنيه استرليني، ومن ثم غرامة أخرى قدرها 194 مليون جنيه استرليني في عام 2006 لعدم امتثالها للحكم.

بعد أشهر على اكتشافها .. مايكروسوفت تطلق أداة لسد ثغرة أمنية في إنترنت إكسبلورر

>


أصدرت شركة “مايكروسوفت” أداة لسد الثغرة الأمنية التي اكتشفتها غوغل منذ أشهر في متصفح إنترنت إكسبلورر، وذلك بعد أن استخدمت لشن هجمات ضد بعض المستخدمين.
وكان الناطق باسم “فريق الإستجابة” (مجموعة لأمن البيانات) في شركة مايكروسوفت صرح في شهر أيلول الماضي أن الفريق على علم بوجود مشكلة في متصفح مايكروسوف، انترنت إكسبلورر 8، وهو يعمل الآن على حلها.
واعترفت مايكروسوفت أن الثغرة المشار إليها قد تم استخدامها في شن  هجمات محدودة ضد مستخدمي أحد المواقع الاجتماعية الشهيرة، موضحة أن عدد من النشطاء السياسيين قد وقعوا ضحية لبعض تلك الهجمات التي تمت لدوافع سياسية.
وتكمن الثغرة في برنامج mshtml.dll المستخدم من قبل إنترنت إكسبلورر، ويتم اختراقه عن طريق بعض المواقع التي يتم استدراج الضحية للدخول إليها، وبعدها يمكن للمهاجم اختراق المتصفح وتطبيقات الإنترنت دون الحصول على إذن.
وأصدرت مايكروسوفت أداة لإصلاح تلك المشكلة ولكنها لم تعلن حتى الآن عن نيتها لعمل تحديث أمني شامل  لكل المستخدمين.
وكان تقرير أصدر مؤخرا حول تراجع حصة منتج مايكروسوفت “انترنت إكسبلورر” في الأسواق العالمية أوضح أن هذا التراجع عائد إلى قلق المستخدمين من إمكانية وجود ثغرات أمنية في منتجات شركة مايكروسوفت، ما يؤدي إلى فقدان ثقة المستخدمين بتلك المنتجات.

HP تنافس Microsoft في برامج التشغيل

>

أعلن ليو أبوتيكر الرئيس التنفيذي لشركة “هيوليت باكارد” (إتش بي)، أكبر منتج لأجهزة الكمبيوتر الشخصي في العالم أن الشركة تعتزم طرح إنتاجها الجديد من أجهزة الكمبيوتر الشخصي مزودة بنظام التشغيل الجديد الذي طورته تحت اسم “ويب أو إس” Web OS على أساس أن يكون بديلًا لنظام التشغيل “مايكروسوفت ويندوز” الذي يعد أشهر نظام تشغيل كمبيوتر في العالم.
وقال أبوتيكر إن مشتري الأجهزة الجديدة من “إتش بي” سوف يختارون نظام التشغيل الذي يريدون استخدامه مع أجهزتهم، سواء “ويندوز” أو “ويب أو إس” المصمم للأجهزة المحمولة.
وتمثل هذه الخطوة من جانب شركة صناعة الكمبيوتر العملاقة تحدياً جديداً لاحتكار شركة مايكروسوفت ونظام التشغيل ويندوز سوق الكمبيوتر الشخصي في العالم بعد المنافسة القوية التي يواجهها هذا الاحتكار من قبل أنظمة التشغيل الخاصة بأجهزة الهاتف المحمول الذكية والكمبيوتر اللوحي.

وقال رئيس “إتش بي” إن الفكرة التي تكمن في هذه الخطوة هي حشد عدد كبير من مطوري البرامج عبر الشبكات لتطوير “ويب أو إس” ضعيف الشعبية مقارنة بنظامي “آي أو إس” من آبل و”أندرويد” من جوجل.
وباعت “إتش بي” العام الماضي حوالي 65 مليون كمبيوتر شخصي في مختلف أنحاء العالم.
وكانت “إتش بي” استحوذت على هذا النظام مقابل 1.2 مليار دولار عندما اشترت شركة “بالم” لإنتاج الهواتف الذكية العام الماضي، وتأمل في تحويل نظام التشغيل “ويب أو إس” إلى لاعب رئيسي في سوق أنظمة تشغيل الأجهزة المحمولة.
ويوجد حاليا حوالي 6000 تطبيق فقط محمول على منصّة “ويب أو إس” في حين يوجد أكثر من 350 ألف تطبيق محمول على منصّة “آي أو إس” و250 ألف تطبيق محمول على منصّة “أندرويد”.