قراصنة الحواسب يستهدفون "أبل"

نشرت مجموعة من قراصنة الحواسب تقريرا، يدعى أنها استطاعت الحصول على أسماء وكلمات مرور مستخدمى شركة أبل، ضمن مجموعة من الهجمات الشرسة التى نفذتها المجموعة على الحكومات والشركات العالميةالمجموعة تطلق على نفسها (AntiSic) وتعنى معادى الآمان، والتى تشمل قراصنة من مجموعتين (Anonymous) أو المجهولين ومجموعة (Lulz) التى أعلنت فى وقت سابق أنها ستوقف نشاطها مؤقتاوتضمن التقرير أنهم استطاعوا الوصول إلى الخادم الخاص بشركة أبل وقائمه تضم 26 من أسماء العملاء وأرقامهم السرية.

إقرأ المزيد

Advertisements

الولايات المتحدة تطور أنظمة إنترنت لمواجهة الحرب الاليكترونية

بدأت الولايات المتحدة في العمل على تطوير نظام خاص على شبكة الإنترنت لمواجهة خطر بما يسمة بالهجمات الإليكترونية. وتعمل عدد من الشركات الدفاعية، بما في ذلك شركة لوكهيد مارتن المعروفة، على تأسيس نماذج افتراضية مما يسمى بـ”ميادين رماية” في إطار ” معارك الحرب الاليكترونية” ويسمح هذا النظام للباحثين بمحاكاة هجمات من قبل قوى أجنبية ومن قراصنة الحواسيب داخل الولايات المتحدة. وقد تم تخصيص أكثر من 500 مليون دولار من قبل وزارة الدفاع لتطوير “تكنولوجيات الانترنت”. ويشرف على المشروع وكالة البحوث المتقدمة الدفاع (Darpa) ، والتي ساهمت في الأبحاث المبكرة التي أوصلت شبكة الإنترنت كما نعرفها اليوم. وسيكون هذا النموذج، بعد تجهيزه، بمثابة اختبار لتطوير التكنولوجيات الدفاعية، وربما هجومية أيضاً على غرار أنظمة حماية الشبكات. إقرأ المزيد

فيس بوك وأندرويد يتعرضان لتهديدات أمنية شرسة ‎

>

أصدرت شركة AVG مؤخرًا تقريرًا أشار إلى أن مستخدمي الفيس بوك يتعرضون إلى هجوم هائل ومتزايد من المواقع غير المرغوب فيها على مدى ال12 شهرًا الماضية. حيث تقوم هذه المواقع بإغراء المستخدمين من خلال عرضها لمجموعة من الرسائل التي تتظاهر بأن الموقع سيقوم بعرض مقطع فيديو مذهل. فيمكن أن تظهر رسالة للمستخدم نصها “يا إلهي، لا يمكنك أن تصدق ماذا يفعل هذا الشاب المراهق أمام الكاميرا” أو “يا إلهي، لن تصدق ماذا يفعل هذا الأستاذ لتلميذه”. وبالطبع، يقع بعض المستخدمين في هذا الفخ. حيث يقوموا بالضغط على هذه الروابط واستكمال الاستطلاع الذي يطلب من المستخدم المزيد من المعلومات. ولن يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل أنه يقوم بنشر هذه الروابط من خلال حساب المستخدم ونشره بشكل فيروسي عبر موقع الفيس بوك.
وقد بدأت هذه الهجمات تنتشر بشكل كبير في الآونة الأخيرة. ففي العام الماضي، كان موقع الفيس بوك يتعرض إلى هذه الهجمات مرة واحدة أسبوعيًا بعدد ضحايا من 200-300 ألف مستخدم. أما الآن فقد أصبح الفيس بوك يتعرض لهذه الهجمات يوميًا. كما أصبح موقع الفيس بوك مسئولًا عن 1.76% من الرسائل المزعجة خلال الربع الأول من عام 2011.
وأرجعت شركة AVG هذه الزيادة إلى زيادة عدد التطبيقات التي يتم تحميلها والتي تعتبر مصدرًا رئيسيًا للبرمجيات الخبيثة التي تنتشر عبر الموقع.
من ناحية أخرى، شهد نظام تشغيل أندرويد موجة من التهديدات الأمنية في الآونة الأخيرة. ويرجع السبب في ذلك، إلى الانتشار الكبير الذي حققه النظام في النصف الأخير من عام 2010. وتعتقد شركة AVG أن الهواتف المحمولة مثلها مثل موقع الفيس بوك تعطي شعور زائف بالأمان مما يجعل العملية أكثر سهولة لمجرمي الانترنت. هذا جنبًا إلى جنب مع منصة أندرويد مفتوحة المصدر مما يوفر للقراصنة ومجرمي الانترنت أرضًا خصبة لنشر الفيروسات.